أكد رئيس ومدير ​المعهد الفني​ الانطوني في ​الدكوانة​ الأب شربل بوعبود أن "​لبنان​ يمر بظروف صعبة ودقيقه وهو بحاجة إلى ​الصلاة​، وان شباب وشابات لبنان هم ضمانة بقائه وهم مدعوون إلى المواطنية الحقيقية المبنية على ​المحبة​ والعيش كأخوة تحت سقف وطن ​الأرز​ والرسالة.

كلام بوعبود جاء أمام وفد من جمعية حركة لبنان برئاسة رئيس الحركة المهندس ريمون ناضر، ونائب رئيس الحركة الجنرال خليل الحلو، والسيدة لورا كفوري، روجيه ناضر، طوني عطية وشادي عيد.
وجرى عرض للاوضاع الراهنة في البلاد في ظل ما تشهده الساحة اللبنانية من أوضاع اقتصادية صعبة وعرض ناضر تاريخ تأسيس الحركة والنشاطات التي تقوم بها من محاضرات وورش عمل في التربية على العيش معا والتفكير الصحيح بعيدا عن التجاذبات السياسية وعلى حسن الإدارة وغيرها من النشاطات التي تهدف إلى زرع القيم في مجتمع اليوم
بدوره شكر بوعبود الوفد على الزيارة وتمنى لهم المزيد من العطاء والاستمرار في عمل الحركة على توعية ​الشباب​ على المواطنية الحقة وعلى احترام القيم والمبادئ الإنسانية.