ذكرت وكالة أنباء "​بلومبرغ​" الأميركية أن "​رئيس الوزراء البريطاني​ ​بوريس جونسون​، سيعين وزراء جددا في حكومته اليوم، في الوقت الذي يمضي فيه قدمًا من أجل إنجاز خروج ​بريطانيا​ من ​الاتحاد الأوروبي​ "​بريكست​" بعد تحقيقه نصرا تاريخيا في ​انتخابات​ ​المملكة المتحدة​ الأسبوع الماضي"، مشيرة الى أن "جونسون يتمتع الآن ب​السلطة​ اللازمة لفرض رؤيته للخروج من الاتحاد الأوروبي وإعادة تشكيل ​الاقتصاد​ البريطاني، بعد أكبر فوز لحزبه المحافظ منذ عهد مارجريت تاتشر قبل 32 عامًا".


ويحتاج جونسون لشغل مناصب وزراء الثقافة، وويلز، و​البيئة​، والتي أصبحت شاغرة بعدما تركت نيكي مورغان، ​السياسة​، وأجبر ألون كيرنز، على الاستقالة، وخسر زاك غولدسميث مقعده، وستكون مهمته التالية هي إكمال خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي بحلول نهاية الشهر المقبل.