تمنى وزير الاعلام في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​جمال الجراح​ في بيان "الشفاء العاجل للجرحى من الاعلاميين والمصورين وعناصر ​قوى الأمن الداخلي​ الذين هم ضحية فرق الشغب التي تعتدي عليهم جميعاً".


وأهاب الجراح ب​القوى الأمنية​ "التي تعمل على مدى 90 يوماً ليلًا نهارًا لضبط الأمن وحماية ​الانتفاضة​ ويتعرض أفرادها للأذية على أيدي المندسين البعيدين كل البعد عن أخلاق واهداف المنتفضين"، مضيفا: "نهيب بهم وهم المؤتمنين على السلم الأهلي وحياة المواطنين ان يتعاطوا مع الإعلاميين بروح من المسؤولية والتعاون اثناء تأديتهم لمهامهم الإعلامية، فهم يتم التعرض لهم أيضاً، ويتعرضون للأذية مثلكم وتوجه لهم الشتائم من نفس فرق الشغب التى تريد الإساءة لكم وللمنتفضين".