زار رئيس "​الحزب التقدمي الإشتراكي​" ​وليد جنبلاط​ المؤسسة الصحية للطائفة الدرزية - ​مستشفى عين وزين​. وبعد جولة تفقدية في اقسام المستشفى عقد لقاء ضم الأطباء والإداريين والموظفين مع جنبلاط، تحدث خلاله رئيس مجلس الامناء القاضي ​عباس الحلبي​ ومدير عام المؤسسة الدكتور زهير العماد، اللذين استعرضا "واقع المؤسسة في ظل الاوضاع الراهنة التي تمر بها البلاد والازمات المتلاحقة وانعكاسها على واقع المؤسسة من ناحيتي ​المستلزمات الطبية​ والامكانات المالية على وجه الخصوص".


ثم ألقى جنبلاط كلمة قال فيها: "انا اليوم هنا جندي معكم، مع مجلس الادارة ومع الاطباء والعاملين، كل ما أستطيع ان اقوم به وأدعم به مؤسسة عين وزين وغيرها من مؤسسات ​طائفة الموحدين الدروز​ فإنني بالتصرف طالما أنني موجود وطالما ​المختارة​ موجودة".