التقى عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب ​فادي علامة​ وفدا من لجان التجار والصناعيين في ​الضاحية الجنوبية​، وذلك في ظل الأوضاع ​الاقتصاد​ية والمالية الصعبة التي يعيشها ​لبنان​ وانعكاساتها المباشرة على قطاعي التجارة و​الصناعة​، وفي اطار متابعته للشؤون الحياتية في الضاحية عموما وتفعيل عجلة الاقتصاد خصوصا. وتم خلال اللقاء عرض الواقعين التجاري والصناعي.

وافاد بيان أنه "تم الاتفاق على عقد اجتماع ثان، حيث يعد التجار والصناعيون ورقة عمل تتضمن اقتراحات للحد من التدهور الحاصل، كما لإعادة النهوض بالتجارة والصناعة في مناطق الضاحية كحلول طارئة، وصولا إلى إعداد خارطة عمل تتضمن إجراءات وتدابير يمكن تنفيذها في المرحلة المقبلة".
واطلع علامة على "المشاكل التي تعترض استمرار عمل هذين القطاعين"، لافتا إلى أن "ورقة العمل هذه سيتم التقدم بها إلى الجهات المعنية والمختصة، وعلى المستويين التشريعي والتنفيذي، إضافة إلى التواصل مع المجالس ​البلدية​ في المنطقة والهيئات والجمعيات الاقتصادية والمصرفية المعنية".