أكد حرس ​الثورة​ الاسلامية ان المشاركة القصوى الملحمية في ​الانتخابات​ وامتدادا للتشييع المليوني لقائد ​فيلق القدس​ ​قاسم سليماني​، ستخلق حماسة اخرى في تاريخ الثورة وستشكل صفعة قوية اخرى الى ​اميركا​ الارهابية المجرمة.

ودعا حرس الثورة الاسلامية في بيان، الشعب ال​ايران​ي الى المشاركة الملحمية القصوى في انتخابات 21 شباط، ورأى ان تحقق استراتيجية "ايران القوية" بحاجة الى "برلمان قوي" يتمتع بالارادة والاقتدار والدوافع لحل المشكلات الاقتصادية والمعيشية للمواطنين، وكذلك بالصمود المقتدر في مواجهة الاعداء، دفاعا عن المصالح الوطنية ومبادئ الثورة والوطن الاسلامي.
ولفت البيان الى ان الانتخابات تجسيد للإرادة الوطنية وسيادة الشعب الدينية، وهي تمثل إحدى ​الميادين​ التي يعتبر الشعب الايراني العظيم طيلة 41 عاما الماضية، واجبا شرعيا ووطنيا وثوريا في المشاركة فيها ولا يمكن الغفلة عنه، وقد أثبت عظمة الوطن الاسلامي واقتداره للعالم من خلال مشاركته وانتخابه بوعي وبصيرة.