أعلن رئيس منظمة ​الهلال الأحمر​ العربي السوري خالد حبوباتي "الجاهزية القصوى لتأدية الواجب الإنساني داخل إدلب وخارجها، والاتزام بالمبادئ الأساسية للحركة الدولية لجمعيات ​الصليب الأحمر​ والهلال الأحمر"، معبراً عن قلقه العميق "بسبب الأوضاع الإنسانية لأكثر من 3 ملايين مدني في إدلب، ومن الواجب حمايتهم التزاماً بما ينص عليه القانون الدولي الإنساني، وخاصة مبدأي التمييز والتناسب"، مناشداً "بتحييد العاملين في المجال الإنساني والمنشآت الإنسانية عن أعمال ​العنف​ المتصاعد".