شكّلت بلديّة جدّايل خليّة أزمة برئاسة نائب رئيس بلديّة جدّايل جوانّا عازار وتضمّ متخصّصين من جدّايل في مجال الطبّ، الصحّة العامّة، الصحّة النفسيّة، الصيدلة، الإرشاد الروحيّ، السلامة الغذائيّة، تعليم ​الأطفال​، الهندسة، العمل الإجتماعيّ والتطوّعي، والإعلام والتواصل، وذلك لمتابعة حملة الحدّ من إنتشار ​فيروس كورونا​.

وسيتشارك أعضاء الخليّة الأفكار والنقاشات ويقدّمون الإقتراحات والإجراءات والخدمات حيث يلزم لمساعدة المجتمع في تخطّي هذه ​الأزمة​. على أن ترفع اللّجنة توصياتها وإقتراحاتها إلى رئيس البلديّة بطرس بولس لإتّخاذ القرارات اللازمة في هذا الإطار.
هذا وتعمل اللّجنة على محاور خمسة الأوّل هو التوعية و​الوقاية​ والتعقيم، الثاني السلامة الغذائيّة، الثالث السلامة النفسيّة، الرابع الفحوصات الطبيّة الضروريّة والخامس أماكن العزل والعناية الطبّية اللّازمة.