وجهت وزيرة ​العدل​ ​ماري كلود نجم​ كتابا الى الرئيس الأول ل​محكمة​ إستئناف ​بيروت​ بالإنابة القاضي حبيب رزق الله طلبت فيه إيداعها تقريرا دوريا أسبوعيا حول الإستجوابات عن بعد وطلبات تخلية السبيل.

نص الكتاب
وقد ورد في نص الكتاب الآتي:
في ضوء الخطة التي تعتمدها ​الحكومة​ للحد قدر المستطاع من الإكتظاظ في السجون، في ظل تفشي فيروس ​الكورونا​، وبعد التنسيق مع ​مجلس القضاء الأعلى​ والجهات القضائية المعنية كافة من أجل إعتماد إجراءات الإستجواب للأشخاص المحتجزين عبر وسائل التواصل الإلكتروني والبصري والسمعي، لذلك نرغب اليكم إيداعنا أسبوعيا تقريرا يتضمن:
- عدد الملفات التي تم فيها الإستجواب عن بعد من قبل قضاة التحقيق.
- عدد الملفات التي وردت فيها طلبات تخلية سبيل بالوسائل الإلكترونية ومصيرها، كما وإبلاغ نسخة عنه الى كل من مجلس القضاء الأعلى و​هيئة التفتيش القضائي​.

احالة الكتاب
بدوره، أحال القاضي رزق الله نسخة عن الكتاب الى جانب ​النيابة العامة​ الإستئنافية، دائرة التحقيق، الهيئة الإتهامية ومحكمتي جزاء وجنايات بيروت للإفادة أسبوعيا وفق طلب وزيرة العدل.