نظمت بلدية ​بعلبك​ حفلا في ​قلعة بعلبك​ الأثرية، بمناسبة اليوم العالمي للصليب و​الهلال الأحمر​، برعاية وحضور ​وزير الثقافة​ و​الزراعة​ ​عباس مرتضى​، انسجاما مع دعوة منتدى رؤساء ​البلديات​ الآسيوية بإضاءة أهم معلم في مدنهم باللون الأبيض، تحت عنوان: "ألم مشترك"، كتحية شكر وعرفان وتقدير للعاملين في الحقل الطبي والصحي والتمريضي في مواجهة جائحة ​كورونا​.

وفي كلمة له، أكد ​وزير الصحة​ ​حمد حسن​ أن "​الصليب الأحمر​ ال​لبنان​ي في هذه المحنة كان الشريك، وكان السباق، و​المستشفيات الحكومية​ بكل كوادرها، وقفت وقفة الأسد، لتهب لنصرة ​الإنسان​. نحن نعرف إمكانياتنا المتواضعة، ولكننا نعرف كذلك هممنا العالية، وإرادتنا الصلبة، ونعرف كيف يمكننا من العدم أن نفعل المستحيل، وهذا ما فعله لبنان".
من جهته اعتبر وزير الزراعة عباس مرتضى أن"متطوعي الصليب الأحمر والهلال الأحمر نذروا أنفسهم في خدمة الإنسان، وهذا ما نادى به ودعانا إليه الإمام المغيب السيد ​موسى الصدر​، ونحن اليوم نجتمع في مدينته، مدينة القسم بعلبك".