عُقد اليوم لقاء موسع، في ​وزارة الزراعة​ بدعوة من وزير الزراعة والثقافة ​عباس مرتضى​ وبحضوره، شارك فيه نقابة الصناعات الغذائية وتجمع صناعيي ​البقاع​، والمجلس الوطني لمصنعي ​الحليب​، وعميد الصناعات الغذائية وعدد من اصحاب ​المصانع​ الغذائية.


وشرح مرتضى "اهداف واستراتيجيات الوزارة لتطوير ​القطاع الزراعي​ وزيادة المساحات المزروعة وربطها بحاجات الصناعات الغذائية، ودعم هذه الصناعات لتأمين الإكتفاء الذاتي ورفع جودة هذه الصناعات وزيادة صادراتها"، لافتا الى "تحديات ​الأمن​ الغذائي وضرورة التعاون بين وزارة الزراعة وكافة الوزارات المعنية مع المصانع ل​تحقيق​ استدامة الأمن الغذائي".

واستمع مرتضى الى مطالب وهواجس واقتراحات الموجودين، وتم الإتفاق على "تفعيل آلية التنسيق والعمل المشترك بينهم وبين الوزارة ضمن لجنة مشتركة تجتمع دوريا".

كذلك تم الإتفاق على ان "يقوم ممثلو قطاع الصناعات الغذائية بتزويد الوزارة بدراسة مفصلة عن حاجات هذا القطاع إضافة الى توصياته خلال اسبوع من تاريخه".