أعلن "​بنك البحر المتوسط​" ش.م.ل. أنّ "في ضوء انتخاب مجلس إدارة جديد للمصرف، انتُخبت ريا حفار الحسن لتولّي رئاسة مجلس الإدارة، وعُيّن ميشال عقاد لتولّي الإدارة التنفيذية في المصرف"، موضحًا أنّ "تعيين الحسن وعقاد يأتي ابتداءً من 9 تشرين الأول 2020 ولمدّة ولاية المجلس المنتخب حديًثا، الّتي تنتهي بانعقاد الجمعيّة العموميّة العاديّة السنويّة والّتي ستلتئم للنظر في حسابات البنك للسنة الماليّة 2022".

ولفت في بيان، إلى أنّ "هذه ​التعيينات​ تعكس التزام "بنك البحر المتوسط" ومساهميه لضمان استعداد المصرف لمواجهة التحديات الاقتصاديّة والماليّة الحاليّة وسط بيئة تشغيليّة صعبة، عبر اعتماد وجهة استراتيجيّة متجدّدة تساهم في تدعيم الميزانيّة العموميّة للبنك". وركّز على أنّ "خبرة الحسن الصلبة في القطاعَين المالي والمصرفي، وقدرتها على العمل في الظروف الصعبة، بالإضافة إلى معرفتها العميقة بالبنك ومجموعة "بنك البحر المتوسط" (لكونها تولّت منصب عضو مجلس إدارة مستقل لدى البنك ولدى كل من مجلس إدارتي "بنك البحر المتوسط للاستثمار" ش.م.ل. و"البنك السعودي ال​لبنان​ي" ش.م.ل. منذ عام 2011 )، وسيكون لها دورًا فاعل في توجيه دفّة البنك خلال هذه الأوقات الدقيقة".

وأشار البنك إلى أنّ "الحسن تتمتّع بمسار وخبرة مميّزين في مجال الماليّة العامّة والإصلاح الإقتصادي، عبر تعيينها وزيرة للمال في لبنان (تشرين الثاني 2009 - حزيران 2011) وتولّيها رئاسة هيئة إدارة المنطقة الاقتصادية الخاصة في ​طرابلس
(أيار 2015 - كانون الثاني 2019)، بالإضافة إلى تولّيها مناصب استشاريّة في بداية حياتها المهنيّة مع رئيسي ​مجلس وزراء​ ومع وزير للإقتصاد والتجارة. وعُيّنت الحسن وزيرةً للداخلية والبلديات (كانون الثاني 2019 - كانون الثاني 2020).

وذكر أنّ "الحسن حائزة شهادة البكالوريوس في إدارة الأعمال من "​الجامعة الأميركية في بيروت​"، وشهادة الماجستير في إدارة الأعمال مع مرتبة الشرف من "جامعة جورج واشنطن". وعام 2019، نالت دكتوراه فخريّة في الآداب الإنسانيّة من "​الجامعة اللبنانية الأميركية​" ودكتوراه فخرية في إدارة الأعمال من "​جامعة بيروت العربية​".