أفادت ​المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي​ في بيان أنه "بتاريخ 13-10-2020، ادعى مواطن أن مجهولا دخل إلى منزله الكائن في بلدة بشتفين الشوفية، وسرق من داخل غرفة النوم حوالى /40/ ألف ​دولار​ أميركي، و/10/ ملايين ليرة لبنانية، ومصاغ قدره ب /15/ ألف دولار أميركي. بنتيجة الجهود الاستعلامية التي قامت بها الشعبة، تبين أن السرقة حصلت في وضح النهار، في فترة غياب زوجة المدعي المؤقت عن المنزل".


وأعلنت أنه "من خلال المتابعة الحثيثة، تمكنت الشعبة من تحديد هوية المشتبه بتنفيذها عملية السرقة، وهي صديقة الزوجة وجارتها في السكن، وتدعى: ه. م. (مواليد العام 1968، لبنانية)"، مشيرة الى أنه "بتاريخ 15-10-2020، أوقفتها دورية من الشعبة في البلدة المذكورة. بالتحقيق معها، أنكرت في بادئ الأمر علاقتها بالسرقة، وبعد مواجهتها بالأدلة التي تثبت تورطها، عادت واعترفت بتنفيذ عملية السرقة أثناء غياب جارتها المؤقت عن المنزل، وأنها خبأت الأموال في أماكن متعددة داخل منزلها".

وأوضحت أنه "بتفتيش المنزل، عثر على كامل المسروقات، وأعيدت إلى المدعي وقد أجري المقتضى القانوني في حق الموقوفة، وأودعت المرجع المختص، بناء على إشارة ​القضاء​".