أكد نائب رئيس ​جمعية الصناعيين​ ​زياد بكداش​، في حديث لـ"النشرة"، أن الجمعية لن تلتزم بقرار ​الإقفال​ التام في حال صدوره عن الجهات المعنية، مشيراً إلى أنها ستبلغ ​وزير الصناعة​ في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​عماد حب الله​ اليوم، لأن الموضوع سيؤدي إلى "خربان بيوت".

ولفت بكداش إلى أن القطاع الصناعي هو الوحيد الذي يدخل عملات صعبة إلى البلد في الوقت الراهن، موضحاً أن إقفال ​المصانع​ وعدم قدرتها على الإلتزام مع زبائنها في الخارج بالمواعد المحددة سيدفعهم إلى البحث عن أسواق جديدة، مشيراً إلى أن المشكلة الأساسية هي في التصدير.
وأوضح بكداش أن في جميع دول العالم التي ذهبت إلى الإقفال التام تم إستثناء القطاع الصناعي من القرار، مستغرباً كيف نذهب إلى تقليد الدول الأوروبية بقرار الإقفال ولا يتم تقليدها في ما يتعلق بالإستثناءات.