ترأس قائد الجيش ​العماد جوزاف عون​ في ​اليرزة​ اجتماع لجنة الإشراف العليا على برنامج المساعدات لحماية الحدود البرية، بحضور ​السفير البريطاني​ Chris RAMPLING و​السفيرة الأميركية​ Dorothy SHEA وسفيرة كندا في ​لبنان​ CHASTENAY Chantal، إلى جانب أعضاء فريق العمل المشترك.


وأشاد السفراء RAMPLING وSHEA و CHASTENAY بدور ​الجيش اللبناني​ في حفظ أمن الحدود ومكافحة أعمال التهريب ومحاولات التسلل، وأدائه المميز في مواجهة التنظيمات الإرهابية حفاظاً على أمن لبنان واستقراره. وأكدوا أن بلدانهم ملتزمةٌ بدعم الجيش وتعزيز قدراته على مختلف الأصعدة وبخاصة في مجال مراقبة الحدود وضبطها.

من جهته، أشاد ​العماد جوزيف عون​ بجهود الضباط والعسكريين في حفظ ​الأمن​ خلال هذه المرحلة المليئة بالأزمات الاجتماعية والاقتصادية، متوجهاً بالشكر إلى ​السلطات الأميركية​ والبريطانية والكندية على مواصلة تنفيذ برنامج المساعدات الخاصة بتجهيز أفواج الحدود البرية، وعلى دعمها المستمر ل​مساعدة​ الجيش اللبناني في مراقبة الحدود وضبطها بفاعلية.