أحال ​وزير الثقافة​ في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​عباس مرتضى​ اصحاب الأملاك المتمنعين عن السماح لمديرية الاثار في ​وزارة الثقافة​ من القيام بأعمال تدعيم ​الابنية التراثية​ والاسقف المتضررة بفعل انفجار مرفأ ​بيروت​ في المنطقة المباشرة الى الجهات المعنية، "لاتخاذ الاجراءات المناسبة للحؤول دون تعرضها لاضرار تؤدي الى ما لا تحمد عقباه"، مشددا على "عدم التهاون في الامر وعدم التفريط بالواجهة التراثية للعاصمة بيروت، لا سيما مع كل الجهود المبذولة من كل الاطراف للحفاظ عليها".


وأكد مرتضى خلال الاجتماع الدوري للجنة ​الأبنية التراثية​ أن "من الضروري متابعة ملف الابنية المهددة بشكل حثيث، والابلاغ عن كل ما يعيق اعمال التدعيم المطلوبة بالسرعة الممكنة، لاننا في سباق مع الزمن ويجب ألا نوفر جهدا لإنجاز الملف الهام على الأصعدة كافة"، آملا أن "يتم تفعيل المبادرات المختلفة وتزخيمها، لا سيما تلك التي أطلقتها الوزارة عبر حملة "تبنى بيت".