أكدت كتلة "الوفاء للمقاومة" الواقع المأزوم في ​لبنان​ يتطلب ​تأليف​ ​حكومة​ بأسرع وقت ممكن.

وشددت الكتلة على أن "الفوضى التي تسود ​العالم​ بسبب الاجراءات الاميركية الاحادية باتت تنذر بأخطار كبرى وتجاوزات موصوفة لمبادئ القانون الدولي"، معتبرة أن "التزام ​الادارة الاميركية​ حماية الكيان الصهيوني ورعاية ارهابه وتبني سياسته الارهابية والاستيطانية هو سبب كاف لتردي علاقات عدد من ​الدول العربية​ والاسلامية مع ​الولايات المتحدة​".

ورأت الكتلة أن "تنامي قدرات الدول الدفاعية والتنموية من دون ان تعقد الولاء السياسي للولايات المتحدة حق سيادي لتلك الدول وليس لاميركا محاربته او مصادرته".
ودعت الكتلة لإلتزام الجميع بشكل تام بالاقفال العام على امل ان يتم التناقص في عدد الاصابات والوفيات، مطالبة الحكومة بالاسراع في تنفيذ قرارها في دعم العائلات الاكثر فقرا في ظل فترة الاقفال العام.