اشار عضو تكتل "​الجمهورية القوية​" النائب ​بيار بو عاصي​ الى ان أي خطة يجب أن تبنى على عامل أساسي وهو الثقة، لان المواطن ان فقد الثقة فالأمر سينعكس كارثة على الوضع الصحي والسباق بين الوقت و​كوفيد 19​ سنخسره. ولفت في ​مؤتمر​ اطلاق مقاربة حزب "القوات اللبنانية" لـ "حملة التحصين ضد ​الكورونا​" في ​معراب​، الى ان هناك قلق مشروع عند الناس على صحتهم ومما لا شك فيه ان عملية اللقاحات معقدة والمسار وضع كخطة والأساس أن يكون هناك طرف ثالث مستقل للتدقيق المستمر.

وتابع بو عاصي "انا اليوم نائب أريد ان اعرف بالتفاصيل عن المدققين والمراقبين للمنصة ولتوزيع اللقاحات ولضمان عدم التهريب من خارج المنصة ويجب أن أقول للمجموعة الا ثقة لدي، ونحن لا نستطيع اليوم أن نقول "اقرأ تفرح جرّب تحزن"، أريد اليوم أن أقرأ وأفرح وأن أجرب وأفرح لأن المسألة مسألة حياة او موت ويكفينا ما مررنا به حتى اليوم". واوضح بان عدد اللقاحات غير كاف وعدد المراكز غير كافية ويجب ان نبني على التوعية والثقة عند المواطن ويجب أيضاً ان تكون العملية سهلة على المواطنين.
وذكر بانه لم أفهم حتى اليوم سبب الغموض لمسألة استيراد اللقاح من ​القطاع الخاص​، ونحن نبحث عن السبب لدراسة ان كان بناءً أو لا ومن غير المسموح ان يكون هناك غموضاً لان أي غموض يضرب ثقة المواطنين. وسنتابع هذا الموضوع على كل المستويات ولسنا هنا لإرضاء أحد أو لمعاداته.