أكد عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب ​علي المقداد​، أنه "تلقيت لقاح ​كورونا​ منذ 10 ايام في ​مستشفى الرسول الأعظم​ كوني طبيب وأعمل في ​القطاع الصحي​، ولا مانع للمتعافين من كورونا من أخذ ​اللقاح​".

ولفت المقداد الى أن "شركة فايرز كانت من اولى الشركات التي صنعت لقاح مضاد كورونا و​وزارة الصحة​ كانت سباقة في التعاقد مع الشركة واستقدام اللقاح الى ​لبنان


وشدد المقداد على أن "كورونا مرض خطير والحل الوحيد هو باللقاح مع استمرار الاجراءات"، مشيرا الى أن "
خطة ​لقاح كورونا​ في لبنان تتوقع انتهاء عملية التلقيح لكل اللبنانيين نهاية السنة الحالية"، مضيفا :"بلغ عدد المسجلين على منصة لقاح كورونا حتى الان 770 الف مواطن".

ولفت المقداد الى أن "السلطات الروسية لم تتجاوب مع القطاع الخاص من شركات ادوية ولا تاريخ محدد للحصول على لقاح سبوتنيك v ولا يمكننا الرهان عليه حاليا".