أبرق عميد ​المجلس العام الماروني​ الوزير السابق ​وديع الخازن​ إلى ​البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي​، مهنئا بعي بشارة ​السيدة العذراء​. ومما جاء في البرقية: "وبعد. لكم يغبطني أن أعايدكم في هذه المناسبة الدينية العزيزة على قلوب المؤمنين لما تعنيه وتحمله من بشائر في عيد بشارة السيدة العذراء التي أسهمت ولايتكم البطريركية في بلورتها وتمييزها. لا تسل، يا نيافة وغبطة بطريركنا، عن مدى تقديرنا لإطلالاتكم الرائعة المتواضعة، في مثل هذه المناسبات، والتي تجعلنا الإنصراف طوعا للتأمل في معانيها المعبرة، إلا أنه لا يمكننا إلا أن نقدر كم تبذلون من تضحيات عظيمة لإبقاء ​لبنان​ مركز إستقطاب للعالم".

وتابع: "بهذه المناسبة، أرفع إلى غبطتكم أسمى آيات الشكر لما تقدمونه من تضحيات وما تعانونه من مصاعب في وقت تتحملون فيه هموم الوطن بصلابة الايمان، مستمرين بعزمكم الدؤوب لبلوغ يوم يقوم فيه وطننا الحبيب من كبوته الطويلة".
وختم الخازن: "أدامكم الله ذخرا كنسيا ومرجعا لطائفتنا، وبركة روحية وبصمة وطنية لا تمحوها الأيام. كل عيد بشارة وغبطتكم بألف خير".