زار وفد من "تجمع موارنة من أجل ​لبنان​" ب​رئاسة​ المحامي ​بول يوسف كنعان​، البطريرك الماروني ​مار بشاره بطرس الراعي​ في الصرح البطريركي في ​بكركي​. واطلع الوفد الذي ضم الى كنعان المحامي ​نصري لحود​، حنا زينون ونديم سعد، البطريرك الراعي على سلسلة النشاطات التي يقوم بها في مختلف الاقضية، وعلى جولته الجنوبية وزياراته لابرشيتي صور وصيدا و​دير القمر​ المارونيتين.

بعد اللقاء قال كنعان: "نجدد تأييدنا لمواقف صاحب الغبطة، المطالب بحياد لبنان، وبحكومة فاعلة وقادرة على العمل ومعالجة المشكلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمالية التي يعاني منها ​اللبنانيون​، خصوصا اننا نعيش ازمة خطيرة، قد تحمل تداعيات اكثر سلبية ما لم تعالج في الشكل المطلوب، وبذهنية التعاون للخروج من الازمة، ودعم منطق ​الدولة​ التي يحميها جيشها الذي يمارس واجباته بحس وطني كبير وقدر عال من المسؤولية في ضوء التحديات الراهنة".
أضاف: "إننا كتجمع، ندعو للالتفاف حول بكركي وسيدها، ونناشد مختلف القوى والتيارات ​المسيحية​، الالتقاء على ما يجمع لا ما يفرق، والعودة الى استراتيجية القوة في الوحدة. وندعو القوى المسيحية الى استئناف مبادرة الجمع على الاسس الوطنية، وإعادة قراءة أخطاء المرحلة الماضية، والانطلاق نحو ​المستقبل​".
واكد باسم التجمع "ضرورة الابتعاد عن منطق التيئيس والاحباط، خصوصا أن عجلة الدولة ستعود الى الدوران، وهو ما يتطلب بث الامل والعمل الجدي على الحلول المنطقية والعملية".