أعلن السفير ال​إيران​ي في ​العراق​، إيراج مسجدي، دعم بلاده "للعراق في تطوير علاقاته مع ​العالم العربي​، خاصة فيما يتعلق بوساطة ​بغداد​ لإزالة التوتر بين دول المنطقة"، مشددا على أن "إيران ترحب وتدعم وتشجع أي تحرك يصب في تطوير علاقات التعاون والتقارب بين العراق و​الدول العربية​ ودول الجوار".

واعتبر مسجدي أن "تواجد العسكريين الأميركيين لا يصب في مصلحة العراق والمنطقة"، مؤكداً أن "قوات العراق ودول المنطقة قادرة لوحدها على تأمين أمنها". وأشار إلى أن "ملف اغتيال القائدين ​قاسم سليماني​ و​أبو مهدي المهندس​ تتم متابعته من قبل إيران والعراق على المستويات القضائية والسياسية والدولية".
وفيما يتعلق بدفع أموال ​الصادرات​ الإيرانية إلى العراق، نقل مسجدي عن ​وزير المالية​ العراقي، أن "هذا الموضوع بحث خلال الزيارة الأخيرة التي قام بها وزير التعاون والعمل والرفاه الاجتماعي الإيراني إلى بغداد محمد شريعتمداري، وستحوّل الأموال إلى إيران وفق جدول زمني محدد".