أشرف وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال ​عباس مرتضى​، خلال جولته في مناطق انتشار أسراب ​الجراد​ برفقة مختصين من ​وزارة الزراعة​ ووفد من ​الجيش اللبناني​، على عمليات رش المبيدات المكافحة للجراد.

وشدد مرتضى على "عدم التساهل أمام هذا المشهد"، داعياً الى "تضافر الجهود الرسمية وتضامنها في سبيل رفع الخطر الداهم الذي يهدد المحاصيل الزراعية والأمن الغذائي الوطني".
كذلك دعا ​البلديات​ إلى "الجهوزية التامة لمكافحة الجراد المحلية داخل القرىط، مطمئناً إلى "توفر ​الأدوية​ والمبيدات المناسبة والتي ستوزع على البلديات من قبل وزارة الزراعة مع الإرشادات حول الكميات وطريقة الرش".
واكمل مرتضى جولته باتجاه جرود وبلدة ​رأس بعلبك​، للإطمئنان حول خريطة انتشار الجراد والذي لم يصل بأعداد كبيرة الى هذه المنطقة.