أعلنت ​وزارة الصحة​ ​البرازيل​ية، عن "تسجيل 2507 ​وفيات​ و95601 إصابة جديدة ب​فيروس كورونا​ المستجد. وسجلت البلاد أعلى حصيلة للوفيات بالمرض في ​أميركا اللاتينية​، لكن استنادا إلى عدد السكان، تشير البيانات إلى أن معدل الوفيات بالفيروس بين كل 100 ألف شخص في بيرو أصبح الآن أكثر من ضعفي مثيله في البرازيل.

هذا وصنفت المنظمة فيروس كورونا المستجد ‏المسبب ‏لمرض (كوفيد-19)، الذي ظهر في ​الصين​ أواخر العام ‏الماضي، وباءً عالمياً، في يوم ‏‏11 آذار نسبة لانتشاره السريع، وأجبر الوباء العديد من دول العالم، وعلى رأسها دول ‏كبيرة ‏على اتخاذ إجراءات غير مسبوقة، و‏تنوعت ‏من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي العدوى القاتلة، بينما لا يزال العلماء يسعون للوصول إلى علاج أو لقاح واقٍ لإيقاف الانتشار.
​​​​​​​