أكد الأطباء العاملون في ​مستشفى حاصبيا الحكومي​ ان الحفاظ على ديمومة مستشفى حاصبيا واستمراريتها في تقديم الخدمات الطبية الضرورية لكامل اهلنا في المنطقة، هو أمر حاسم وضروري، يجب ان يعمل جميع المسؤولين والفعاليات والاهالي على الوصول اليه، مشددين على ضرورة العمل لتأمين سلفة مالية طارئة من ​وزارة الصحة​ بقيمة لا تقل عن 3 مليارات ليرة.

وشددوا على ضرورة انشاء صندوق خاص ممول من اصدقاء المستشفى من ابناء المنطقة على اختلاف موقعهم لتواكب عمل المستشفى وتقديم ​الدعم​ اللازم عند الضرورة.
وناشد الاطباء "اهلنا كل اهلنا بالتعاون الكامل مع العاملين في المستشفى لتأمين الظروف الملائمة لتقديم افضل الخدمات الطبية الضرورية لأهلنا. وتفهم الخطوات الإدارية والمالية المتخذة"، مناشدين جميع المعنيين، وكل صاحب ضمير حي، نبذ الخلافات والانقسامات والتعاون بكل روح طيبة لأنقاذ هذا الصرح الهام الذي هو ملك كل فرد من ابناء هذه المنطقة الغالية.