ذكرت مصادر إسرائيلية إن الحكومة جادة في إبرام صفقة تبادل أسرى مع حركة حماس، وقطعت شوطاً طويلاً حتى الآن في هذا الملف لكنها لن تفرج "عن سجناء مدانين بارتكاب عمليات قُتل بها إسرائيليون".

وأكدت المصادر بحسب القناة "12 العبرية"، أن إسرائيل جادة للغاية في إتمام الصفقة لكن الإفراج عن أسرى قتلوا إسرائيليين يعد من "المحرمات". وبحسب التقرير، فإن المصريين، يعملون بجد للوصول إلى إتمام الصفقة في هذا الوقت.
وجاء التقرير الإسرائيلي بعد يومين من ترويج حماس لصفقة تبادل أسرى قريبة. وقالت حماس، إن الفلسطينيين "على موعد قريب مع صفقة تبادل أسرى جديدة بعد إجبار الاحتلال، وإرغامه على الرضوخ لمطالب المقاومة التي لا مناص أمامه إلا تلبيتها والتعاطي معها".
وأعطى تصريح حماس تأكيدات حول وجود مفاوضات حثيثة من أجل إنجاز صفة تبادل أسرى بواسطة مصرية. وكانت الحركة قد أجرت الأسبوع الماضي، مباحثات على مستوى كبير في القاهرة وقدمت فيه موقفها من إنجاز صفقة تبادل.