انتهى اعتصام لجنة العمال والمياومين وجباة الإكراء في "​مؤسسة كهرباء لبنان​"، بعدما وعدهم وزير الطاقة والمياه ​وليد فياض​ والمدير العام للمؤسّسة ​كمال حايك​، بمتابعة مطالبهم، في الاجتماع الّذي عُقد في المؤسّسة مع اللّجنة المنبثقة عن العمّال.

ووَعد العمّال أنّه خلال يومين، ستدفع سلفة من "مؤسسة كهرباء لبنان" للمتعهّد، الّذي بدوره سيدفع للعمّال الـ3 أشهر المستحقّة لهم منذ شهر أيلول الماضي. وفي العقد الجديد، يحصل العمّال على كلّ مستحقّاتهم، على أن يستفيدوا ممّا يستفيد منه موظّف الدولة من نقل ومساعدات اجتماعيّة. كما تمّ الاتفاق على دفع ​بدل النقل​ على أساس 24 ألف ليرة بمفعول رجعي عن شهرين، وعلى أساس الـ65 ألف ليرة يوميًّا اعتبارًا من النشر في ​الجريدة الرسمية​.

وكانت لجنة ​العمال المياومين​ وجباة الإكراء في "كهرباء لبنان"، قد نفّذت اعتصامًا مركزيًّا أمام مبنى المؤسّسة في ​بيروت​، وسط إجراءات أمنيّة اتّخذتها عناصر مكافحة الشغب في قوى الأمن الداخلي.
وطالب المعتصمون، الّذين أقفلوا مداخل المؤسّسة، بتنفيذ الاتفاق الّذي حصل بعد اللقاء بين وزير الطاقة ورئيس ​الإتحاد العمالي العام​، والّذي أعطى خلاله فياض توجيهاته بتعديل عقد العمل الجديد، بما يضمن للعمال زيادة الرواتب.