أشار بلاغ صادر عن شعبة العلاقات العامة في المديرية العامة لـ"​قوى الأمن الداخلي​"، إلى أنه "في إطار المتابعة اليومية التي تقوم بها شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، لمكافحة عمليات السّرقة، وبعد أن حصلت في الآونة الأخيرة سرقات من داخل سّيارات، عبر كسر زجاجها، كثّفت الشّعبة جهودها الاستعلامية والميدانية لكشف الفاعلين، وتوقيفهم".

ولفتت إلى أنه "وبنتيجة الاستقصاءات والتحريّات التي قامت بها، تمكّنت من تحديد هوية أحد المتورطين، ويُدعى أ. م. (من مواليد عام 1986، لبناني) بتاریخ18-11-2021، وبعد رصدٍ ومراقبة دقيقة، تمكّنت إحدى دوريات الشّعبة من توقيفه في جونية، على متن سيارة نوع "BMW" لون اسود.
وبتفتيشه والسيارة، تم ضبط أدوات يستخدمها في عمليات السرقة وهاتفين خلويَين، تبيّن أن أحدهما مسروق".


وأوضح البلاغ أن "بالتحقيق معه، اعترف بما نُسب إليه، لجهة إقدامه على تنفيذ عملية سرقة من داخل سيارة في مدينة جبيل، وذلك بعد كسر زجاجها. وكانت المسروقات عبارة عن أدوات للصيد وجهاز راديو السيّارة. كما اعترف أن الهاتف المسروق الذي ضُبط بحوزته، كان قد سرقه من محل لبيع مواد غذائية (ميني ماركت) في جبيل".

وختم البلاغ بأن "المسروقات اعيدت إلى مالكيها، وأجري المقتضى القانوني بحق الموقوف، وأودع المرجع المعني، بناءً على إشارة القضاءالمختص، والعمل جارٍ لتوقيف متورطين آخرين".