شكرت المصلحة الوطنية ل​نهر الليطاني​ في بيان، "تجاوب السيدة ​ميريام سكاف​ وسائر المالكين في ​مدينة زحلة​، مع طلب المصلحة وجميع الشركاء بالموافقة الرضائية على التنازل وإعطاء حق مرور للأنابيب في ​العقارات​ التي يمر بها خط ​الصرف الصحي​ للمدينة وجوارها بمحطة تكرير زحلة بطول 20 كيلومترا".


وأشارت إلى أن "هذه التنازلات الرضائية تعوض عن التأخير في إجراءات الاستملاك وتساهم في إزالة الحجج والذرائع التي كانت تقدم لتبرير التأخر في تنفيذ المشروع من قبل القيمين على قرض ​البنك الدولي​ بقيمة 55 مليون ​دولار​. كما تضع القيمين على المشروع أمام مسؤولياتهم لتنفيذ المشروع ضمن معايير الشفافية والسرعة وحسن التنفيذ".

وأكدت المصلحة أن "خطوة السيدة ميريام سكاف، تشكل امتدادا لتراث وإرث هذه العائلة الكريمة في الشأن العام وفي حماية ​البيئة​ والزراعة".