زار المدير العام لوزارة الزراعة المهندس لويس لحود بزيارة دير مار أنطونيوس الكبير في زحلة، واجتمع مع رئيس الدير الأب موسى عقيقي ورهبان الدير للمعايدة بعيد القديس أنطونيوس الكبير، وبتجديد النذور الرهبانية وبالذكرى ال 250 عاما للدير وللتعزية بوفاة الرئيس العام الاسبق للرهبانية الأباتي أثناسيوس الجلخ.

وشكر لحود "الرهبانية اللبنانية المارونية على خدمتها ابناء زحلة والبقاع على مدى 250 عاما منذ العام 1771 في المجال الراعوي والروحي والانساني والتربوي والجامعي والزراعي والاجتماعي"، وحيا "الرئيس العام للرهبانية اللبنانية المارونية الاباتي نعمة الله الهاشم ورئيس الدير الاب موسى عقيقي وكل الرهبان الذين توالوا على رئاسة وخدمة دير مار أنطونيوس الكبير والكنائس والمزارات والرعايا والأراضي المرتبطة بالدير في زحلة والبقاع، اطال الله بعمر الاحياء ورحم نفوس الموتى".
واشاد لحود بـ "انجازات الرهبانية اللبنانية المارونية في خدمة الرعايا في البقاع وزحلة والمعلقة وابلح، وفي تشييد كنيسة مار شربل ومزار القديسة رفقا في زحلة وانشاء فرع لجامعة الروح القدس في زحلة وفي زراعة الاراضي".