أعلن مسؤول كوري جنوبي، بحسب ما نقلت عنه وكالة أنباء "يونهاب" الكوريّة الجنوبيّة، أنّ ​كوريا الشمالية​ أجرت على ما يبدو، تجربة إطلاق صاروخين "كروز" على الأقل من منطقة داخليّة.

ولفت إلى "أنّنا ما زلنا بحاجة إلى إجراء تحليل مفصّل لعمليّات الإطلاق، لكنّني أريد أن أقول إنّه في حالة إطلاق مثل هذا الصاروخ جنوبًا، فلن تواجه أنظمة الكشف والاعتراض لدينا مشكلةً في مواجهته".

وكانت وكالة الأنباء المركزية الكوريّة، قد أشارت الخميس الماضي، إلى أنّ كوريا الشماليّة ستعزّز دفاعاتها في مواجهة ​الولايات المتحدة الأميركية​، وستبحث استئناف كلّ الأنشطة المعلّقة".

وكانت كوريا الشمالية قد أطلقت ما وصفته بصاروخين موجّهين تكتيكيَّين في 17 كانون الثّاني الحالي، بعد ثلاثة أيّام فقط من تجربتها المزعومة لصاروخين آخرين بواسطة وحدتها المحمولة على السّكك الحديديّة.