افاد مراسل "النشرة" في البقاع، بأن "برودة العاصفة الثلجية "ياسمين" اشتدت مع ساعات الليل والصباح، وتساقطت الثلوج ليلا على ارتفاع 500 متر وانعزلت عشرات البلدات على السلسلتين الشرقية والغربية ومنها بلدات عيناتا الأرز واليمونة على السلسلة الشرقية وحام، معربون عين البنية طفيل والخريبة على السلسلة الشرقية، وانقطعت معظم الطرقات الرئيسة والجبلية على ارتفاع 1100 متر وما فوق، وشلت حركة السير تماما على الاوتسترادات الدولية تماما.

ولفت الى ان "مادة المازوت اختفت على المحطات ووصل سعر الصفيحة منها في حال وجدت الى 17 دولارا".

وحذر الاهالي على السلسلة الشرقية من لجوء الضباع للمنازل، وقد اقدم أهالي بلدة الحلانية شرقي بعلبك على قتل احد الضباع على مشارف البلدة قبل دخولها الى احد المنازل.
وقد بلغت سماكة الثلوج 20 سنتيمتر سهلاً وحوالى متر وما فوق على المرتفعات الجبلية، وشهدت الطرقات الرئيسة والدولية عددا من الحوادث بسبب الانزلاقات.
كما تعطلت الحركة التجارية تماما في المنطقة وانقطع التيار الكهربائي، وتعطلت الدراسة في الجامعات الخاصة والمعاهد والمدارس الرسمية والخاصة بسبب كثافة الثلوج.
وعملت جرافات وزارة الأشغال العامة بالتعاون مع بعض البلديات القادرة على تامين المازوت بفتح الطريق الدولي بعلبك البقاع الشمالي على مسلك واحد بعد انقطاع استمر طيلة فترة الليل، حيث وصلت سماكة الثلوج اكثر من ١٥ سنتمرا.