شكر وزير الصحة العامة فراس الأبيض لـ"مجلس الوزراء إقراره عددا من البنود الضرورية المتصلة بالقطاع الصحي، وفي مقدمها البند المتعلق بالطلب من مصرف لبنان، سداد خمسة وثلاثين مليون دولار شهريًا، للأشهر الأربعة المقبلة، لزوم شراء أدوية الأمراض المستعصية والمزمنة والسرطانية ومستلزمات طبية وحليب ومواد أولية لصناعة الدواء".


ونوه، في بيان، بـ"الدعم الخاص الذي أبداه كل من رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي في هذا المجال"، لافتًا إلى أنّ "التزام تنفيذ هذا القرار لناحية تحويل المبالغ المالية، من دون تأخير سيمنح المرضى الأمان وسوق الدواء الإستقرار الضروري".

وأكد الأبيض أنّ "الاستمرار في بذل الجهود الحثيثة لتأمين ما تحتاج إليه صحة المواطن التي تحتل الأولوية، وخصوصًا مرضى السرطان"، مجددًا التشديد على "عدم وجود نية سواء حاليًا أو في المستقبل لرفع الدعم عن أدوية الأمراض السرطانية"، معلنًا أنه "تبلغ من مصرف لبنان البدء بإتمام التحويلات المالية اللازمة للشركات عن مستحقات الأدوية لشهر أيار الحالي بقيمة خمسة وثلاثين مليون دولار، تنفيذا للقرار السابق الصادر بهذا الصدد عن مجلس الوزراء".

ويشار إلى أن مجلس الوزراء أقر بنودا أخرى تتصل بالقطاع الصحي، أبرزها الموافقة على "طلب وزارة الصحة العامة إعطاء المستشفيات الحكومية سلفة خزينة بقيمة 14 مليار ليرة لبنانية لتسديد قيمة المساعدة المالية للمستخدمين والعاملين في هذه المستشفيات، كما الموافقة على مشروع مرسوم يرمي إلى إنشاء مؤسسة عامة لإدارة مستشفى إميل بيطار الحكومي - البترون وتسوية وضع العاملين في المستشفى المذكور، إضافة إلى إقرار قرض من البنك الدولي بقيمة خمسة وعشرين مليون دولار وهبة بأربعة ملايين لدعم تقديم الخدمات الصحية".