علمت "النشرة" ان التواصل يجري بين عدد من النواب لتأليف تكتل نيابي "وطني" يضم ممثلين عن مناطق عدّة، وقد يصل عدد اعضائه الى عشرة نواب.

واذا نجحت الاتصالات في ترتيب امر التكتل، فهو سيضم نواباً لا يريدون ان يكونوا في خنادق سياسية خلال المرحلة المقبلة، بل سيشكّلون الخيار السياسي الوسط بعدما صارت التموضعات التقليدية في حُكم المنتهية الصلاحية.
واضافت المعلومات ان مشروع التكتل المذكور قد يضم كلاّ من النواب: فريد هيكل الخازن(كسروان)، ميشال الياس المر(المتن)، طوني فرنجية(زغرتا)، وليم طوق(بشري)، نواب الطاشناق(المتن، زحلة، بيروت)، فراس السلوم(طرابلس)، سجيع عطية(عكّار).
وأكدت المعلومات ان المشروع لم يبت، لكنه قيد الدرس في تواصل مفتوح بين النواب المذكورين، وقد يزيد أو ينقص إسماً أو اسمين.
ورأت مصادر مطّلعة ان التكتل المُشار اليه سيحافظ على استقلالية وخصوصية اعضائه، لكن الجمع سيكون على اساس ثوابت لبنانية ولعب دور توفيقي بين القوى السياسية في المرحلة المقبلة، ومحاولة ازالة التشنج القائم جرّاء حدّة الانقسامات القائمة.