أكد النائب محمد سليمان، أن "الأولوية اليوم هي لهموم الناس المعيشية، فالوضع مستمر بالتفاقم والمواطن أصبح يعيش تحت وطأة اقتصادية غير مسبوقة ومهلكة".


وأمام وفود زارته للتهنئة في منزله في وادي خالد، شدد سليمان على أن "الجميع مطالب في المرحلة المقبلة بتحمل مسؤولياته، فالعكاريون أعطوا ثقتهم وعلينا كزملاء تحمل مسؤوليتنا وحفظ الأمانة والدخول الى البرلمان ككتلة عكارية هدفها الوحيد وأولويتها إنماء هذه المحافظة المحرومة وتفعيل مؤسسات الدولة فيها".

وأكد أمام وفد من مشايخ دائرة الأوقاف الاسلامية ترأسه رئيس الدائرة الشيخ مالك جديدة، أن "المرحلة المقبلة لن تكون سهلة اذا لم تتغير طريقة التعاطي والتعامل في إدارة الملفات الحياتية وخصوصا الكهرباء والاستشفاء والدواء"، مضيفا : "خيار العمل السياسي للمرحلة المقبلة يتطلب إعادة تمكين علاقة لبنان بمحيطه العربي لأنه الحاضنة الأكثر أمنا لعودة الاستقرار السياسي والاقتصادي للبنان".