أعلن ​الاتحاد العمالي العام​ "دعمه المطلق لموظفي ​مستشفى بنت جبيل الحكومي​ في إضرابهم الذي سيبدأ الاثنين المقبل، والذي يستثني الحالات الطارئة وغسيل الكلى".


وطالب الاتحاد في بيان، "المسؤولين و​وزارة الصحة​ بضرورة دعم المستشفيات الحكومية التي هي خط الدفاع الأول عن العمال والفقراء في هذه المرحلة الصعبة التي يعيشها الشعب اللبناني"، كما طالب بـ"إيلاء مستشفى بنت جبيل الحكومي الاهتمام اللازم عبر: دفع المساعدة الاجتماعية المستحقة من شهر تشرين الثاني 2021 والتي لم تدفع حتى تاريخه، ورفع ​بدل النقل​ بعد الارتفاع الجنوني لسعر ​المحروقات​ وعدم قدرة ​الموظفين​ و​المياومين​ على التقيد بدوام العمل الرسمي، ودفع المنح المدرسية أسوة بباقي المستشفيات".

وختم البيان: "المستشفيات الحكومية و​الجامعة اللبنانية​ والصناديق الضامنة (ضمان اجتماعي و​تعاونية موظفي الدولة​) ثالوث لا يتجزأ يحمل هم مرض واستشفاء وطبابة وتعليم غالبية الشعب اللبناني".