افاد مراسل "النشرة" في ​النبطية​، عن "دخول انقطاع ​التيار الكهربائي​ عن النبطية و42 بلدة وقرية في قضائها يومه الخامس، ويعاني المواطنون جراء هذا الانقطاع القاسي إذ ينعكس خسائر بدءا من محتويات برادات المنازل، الى ​المؤسسات التجارية​ والمعامل والمطاعم، ويكبدهم اعباء اضافية اذ ان البديل وهو ​مولدات​ الاشتراك تنذر فواتيره بأرقام باهظة جدا مع نهاية الشهر الحالي".


واشار، إلى أن "ازمة ​انقطاع الكهرباء​، شكلت ازمة مماثلة وقاسية على المواطنين في النبطية ومنطقتها، فتعالت صرخات الاهالي في البلدات والقرى وفي احياء مدينة النبطية من ازمة مياه خانقة، اذ توقفت مصادر ضخ ​المياه​ في البلدات بسبب انقطاع الكهرباء وعدم وجود مادة مازوت المولدات الخاصة بها".