نقلت ​وكالة الصحافة الفرنسية​ عن دبلوماسيين، أن "​الاتحاد الأوروبي​ يحظر واردات الذهب الروسي".


وفي منتصف الشهر الماضي، أشار الرئيس الأميركي، ​جو بايدن​، إلى أن "الولايات المتحدة فرضت تكاليف غير مسبوقة على الرئيس الروسي ​فلاديمير بوتين​، لحرمانه من الإيرادات التي يحتاجها لتمويل حربه ضد ​أوكرانيا​"، وأوضح أنه "معًا، ستعلن ​مجموعة السبع​ أننا سنحظر استيراد الذهب الروسي، وهو تصدير رئيسي يدر عشرات المليارات من الدولارات ل​روسيا​".

وفي نفس السياق، لفت مسؤول بالإدارة الأميركية، إلى أن "الخطوات التي يتم اتخاذها حول الذهب هي مثال مهم للغاية للخطوات التي يمكن أن تتخذها مجموعة السبع لعزل روسيا عن ​الاقتصاد العالمي​"، وأضاف أن "هذه صادرات رئيسية، ومصدر رئيسي للإيرادات، وبديل رئيسي لروسيا، من حيث قدرتها على التعامل في النظام المالي العالمي، واتخاذ هذه الخطوة يقطع تلك القدرة".