ذكرت المديرية العامة لقوى الامن الداخلي، أنّ "في سياق متابعة شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي لعمليّات تجارة وترويج المخدرات في مختلف المناطق اللبنانيّة، والتي يقع ضحيّتها عدد كبير من الشباب اللبناني، توافرت معلومات للشعبة حول قيام مجهول بترويج المخدّرات على متن درّاجة آليّة مجهولة المواصفات وذلك في محلة برج حمّود والمناطق المُحيطة".

ولفتت، في بلاغ، إلى انه "على أثر ذلك، باشرت القطعات المختصّة في الشعبة اجراءاتها الميدانيّة والاستعلاميّة لكشف هويّة المروّج المذكور، وبنتيجة الاستقصاءات والتحريات التي قامت بها القطعات المختصة في الشعبة تمكّنت من تحديد هويته وهو: أ. ه.ـ (مواليد عام 1994، سوري الجنسيّة)"، مؤكدة أنه "أعطيت الأوامر للعمل على تحديد مكان تواجده ومراقبته، تمهيدا لتوقيفه بالجرم المشهود".

وكشفت المديرية، أنّ "بتاريخ 5/8/2022، وبعد عملية مراقبة دقيقة، تمّ رصده في محلّة الدّورة على متن دراجة آليّة لون كحلي، وهو يقوم ببيع المخدرات لاثنين من زبائنه. حيث نفّذت كمينًا مُحكمًا في المحلّة نتج عنه توقيفه برفقتهما، وتبيّن أنّهما يُدعيان: م. ب. (مواليد عام 1983، لبناني الجنسيّة) وهو مطلوب بموجب بلاغ قرار جزائي بجرم إقلاق راحة، أ. ج. (مواليد عام 1976، لبناني الجنسيّة)".

وأعلنت أنه "تمّ ضبط الدراجة الآليّة، وسيارتيّ الأخيرين: الأولى نوع كيا مثبّت عليها لوحات مزوّرة، والثانية نوع هيونداي. بتفتيش المروّج (أ. ه.) ودرّاجته الآليّة، تم ضبط /10/ مظاريف من مادة حشيشة الكيف زنتها حوالي /125/غ، و/22/ مظروفًا من مادة الكوكايين زنتها حوالي /71/ غ، ومبالغ ماليّة، وهاتفين خلويّين"، كما "بتفتيش الثاني والثالث وسيّارتيهما، تم ضبط مبالغ ماليّة وهاتفين خلويّين".

وأوضحت المديرية، أنّ "بالتحقيق معهم، اعترف (أ. ه.) بترويج المخدرات لعدد كبير من الزبائن، وأنّه ينشط بعمليات الترويج على متن الدراجة الآليّة التي ضبطت بحوزته في برج حمود والمناطق المجاورة لها. كما اعترف الثاني والثالث بتعاطي المخدرات والاستحصال عليها من المروّج المذكور"، مشيرة إلى انه "أجري المقتضى القانوني بحقهم وأودِعوا مع المضبوطات المرجع المختص بناء على إشارة القضاء".