علّق وزير العمل مصطفى بيرم على موضوع الدولار الجمركي، مشيرا إلى عبارة وردت في كتاب رئيس الحكومة نجيب ميقاتي لوزير المالية يوسف الخليل حول ما يصطلح عليه بالدولار الجمركي وإشارة ميقاتي إلى التوافق عليه في جلسة السراي الحكومي التي جمعت الوزراء كافة بهدف التشاور في القضايا العامة علما أنه لا تتوافر الصفة الرسمية لهذا اللقاء بتأكيد من ميقاتي نفسه سواء في الشكل أو المضمون.

وأكد ان "ما حصل حول موضوع الدولار الجمركي كان على أثر كلام في القانون حول توافر صلاحية استثنائية تجيز لوزير المالية تعديل هذا الدولار وتم إعلامنا بذلك ( من باب أخذ العلم ) وحسب دون طلب الموافقة من عدمها نظرا لان الجلسة ليست رسمية ولا تخضع لآلية التصويت كما أسلفنا، ولو كنا في جلسة رسمية لما كنا وافقنا خاصة بالقيمة التي تم عرضها".
وشدد على "إننا على موقفنا المتحفظ أصلا خاصة على المبلغ المذكور حديثا 20 الف ليرة في ظل بعض الغموض في الوعاء من السلع المستهدفة او المعفاة فضلا عن عدم توافر آلية ضبط اداء بعض التجار وتفلت الأسعار".