أكد المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن، همام سعيد، "رفض أي دور للقوات المسلحة الأردنية في الحرب ضد داعش خلافاً للمادة 127 من الدستور الأردني التي تحصر مهمات الجيش في الدفاع عن الوطن وسلامته ورفض ضغوطات دولية تمارس على الأردن ليكون فرييقا أو شريكاً في حرب ليست حربنا".

وأعلن سعيد لـ"الأخبار" أن الحزب، وهو أكبر أحزاب المعارضة الأردنية، رفض "استخدام الأراضي الأردنية كقواعد عسكرية أو منطلقات لجنود ما يسمى التحالف الدولي على الإرهاب".