أشار عضو الهيئة التنفيذية في "​القوات اللبنانية​" ​ادي ابي اللمع​ الى أن "الحوار بين "القوات" و"الوطني الحر" يأتي من بعد وقت طويل من الخلاف والاختلاف السياسي على مدى سنوات"، معتبراً ان "هذا الحوار يساعد على حل ملفات وقضايا وملقت تردد ايجايبا على المسحييين".
وشدد أبي اللمع في حديث اذاعي على أنه "يجب ان يكون الحوار جديا ليعطي نتائج ايجابية على مستوى القضايا التي يتم التحدث بها"، لافتاً الى أن "موضوع الاستحقاق من النتائج وليسمن الأسباب"، مضيفاً "هناك مواضيع عديدة تحتاج بحث موضوع المؤسسات العامة وسلاح "حزب الله" فهذه مواضيع دقيقة وهامة لنا، ولكن التكهن بهذا الموضوع ومعرفة ما ستؤول اليه الامور صعبة قليلا"، معتبراً أن "كل ما يحدث للأن ومبادرات حسن النية وسحب الدعاوى تدل الى مسار جيد وايجابي"، مؤكداً "موضوع نبش القبور مستبعد، وما يحدث اليوم نوليه جدية تامة حتى لا نعود الى مستوى الخطاب السياسي والهجوم السابق".