أكد قائد الأمن الوطني الفلسطيني في لبنان ​اللواء صبحي أبو عرب​ أن "هناك أشخاص هم من نسيج ​المخيمات الفلسطينية​ مطلوبين للدولة، ونحن على علم بذلك"، مشيراً الى ان مخيم عين الحلوة يحوي حوالي 110 آلاف نسمة بين نازحين من سوريا وأهالي المخيم.
وشدد أبو عرب في حديث تلفزيوني على "اننا لن نسمح لأي انسان أن يعبث بأمن المخيمات وأمن لبنان"، مؤكدا "اننا نريد حماية كل طفل وامرأة داخل المخيمات الفلسطينية".
كما اكد أن "أي عمل يقوم به ايا كان ضد الجيش اللبناني نحن نرفضه ولا نرضى به"، مشيراً الى انه حصلت العديد من الاحداث في لبنان دون ان يتدخل أي فلسطيني بها، مشدداً على "أننا لن نسمح لأي مخالف او ارهابي بالدخول الى المخيمات".