نظمت "اذاعة لبنان" يوما للادب الشعبي التراثي تكريما للاديب سلام الراسي، برعاية وزير الاعلام ​رمزي جريج​ وحضور مدير عام وزارة الاعلام ​حسان فلحة​ الذي اشار الى انه "ما من مقدرة للانسان أقوى من ان يضع ذاكرته بين دفتي كتاب وان يحمل تراثه الى المستقبل على حروف يحترف صناعتها، والاديب سلام الراسي شيخ الادب الشعبي وشيخ الارتحال بين الماضي والحاضر الى نافذة المستقبل، فمن لا ماض له لا مستقبل له، من لا يحافظ على تراثه وتراث ابنائه واجداده لا يستطع بناء مستقبل له ولاجياله الاتية".
ورأى فلحة ان "الراسي اتى من منطقة تحترف صناعة الحرف على الورق، وتحترف مهنة الكلمة امام سلطان جائر، هي ارض الجنوب ارض المقاومة والادب والعلماء والشهداء، ففيها المسلم مسيحي والمسيحي مسلم لانهم يجمعهم هدف واحد في هوية واحدة هي الوطنية اللبنانية".