x
لقد حظرت الإخطارات على هذا الموقع، يرجى اتباع الخطوات التالية ثم تحديث الصفحة قبل المتابعة في تشغيل الإخطارات
enable notification

لهجات متباينة بين شخصيات حزب الله: إستراتيجية مقصودة ام "غلطة"؟!

الثلاثاء ١٩ شباط ٢٠١٩
شهدت جلسات الثقة بالحكومة التي انعقدت الأسبوع المنصرم سجالات عديدة كان بطلها عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب نواف الموسوي، حيث استخدم عبارات حادة أدت الى تشنّج الوضع داخل المجلس، فاعتذر رئيس كتلته النائب محمد رعد عما بدر من الموسوي، معتبراً كلامه لا يمثل حزب الله. ولم يكن هذا السجال الاول من نوعه لدى شخصيات من حزب الله داخل المجلس، فقد اشتهر بعض شخصيات الحزب بسجالاتهم المتكررة، معتمدين أسلوب هجومي عالي النبرة، فهل هي استراتيجية مقصودة ام غلطة؟!
المزيد

الأكثر مشاهدة