افاد مراسل "النشرة" في ​سوريا​ ان "​الجيش السوري​ يواصل استهدافه للتنظيمات المسلحة داخل ​الغوطة الشرقية​ للعاصمة حيث تم استهداف النقاط الخلفية ل​فيلق الرحمن​ في بلدة عين ترما بعدة ​صواريخ​ ارض_ارض كما تم استهداف مواقعهم في كل من بلدتي حزة و كفربطنا بعشرات الصورايخ قصيرة المدى الى ذلك استهدف سلاح الجو الحربي مواقع تنظيم ​جيش الإسلام​ في بلدة دوما بعدة ضربات جوية وتم استهداف تجمعات تنظيم فيلق الرحمن في بلدة حزة بالقطاع الاوسط بضربة جوية كما تم استهداف أهداف تابعة للتنظيمات المسلحة حيث تم استهداف بلدة سقبا بضربة جوية".
وفيما يواصل الجيش السوري تمهيده الناري واستهدافه لمواقع المسلحين في الغوطة الشرقية للعاصمة تستمر المجموعات المسلحة قصفها لاحياء ​مدينة دمشق​ بشكل مكثف حيث اغلقت على إثرها المدارس في ​جرمانا​ أبواها اليوم وغدا بالاضافة الى عدد من المدارس والمراكز التعليمية في ​باب توما​ ومحيطها بعد ان قتل بالامس ثلاث تلامذة بسقوط قذيفة صاروخية بمدرسة السلام في وسط دمشق وهي المرة الاولى التي يتم فيها اغلاق عدد كبير من المدارس ابوابها خلال الازمة ، بعد ان اغلقت بضعة مدارس ابوابها في باب توما منذ اسبوعين بسبب كثافة سقوط القذائف، الى ذلك أصيب مدنيان اثنان إثر سقوط 3 قذائف هاون في محيط شارع الملك فيصل وحي باب توما شرقي دمشق كما سقطت قذيفة صاروخية في محيط منطقة أبو رمانة قذيفة في السبع بحرات كما سقطت قذيفة صاروخية في حي ​باب شرقي​ ما اسفر عن سقوط عدد من الاصابات واضرار مادية.
وسقطت قذائف في منطقة جرمانا في شرق دمشق ما اسفر عن سقوط عدد من الاصابات كما سقطت قذائف صاروخية في محيط منطقة الدويلعة وعلى سطح احد الابنية بمحيط ساحة الرئيس وعلى منطقة باب السلام فيما يستمر سقوط القذائف الصاروخية على مدار الساعة على جميع احياء دمشق.