لفت الوزير السابق شربل نحاس خلال اطلاق مرشحي لائحة "كلنا وطني" في المتن حملتهم الانتخابية إلى "اننا لسنا في كرنفال انتخابي. نحن في مواجهة. في مواجهة مع زعماء الطوائف. في مواجهة مع مندوبي الدول الاجنبية. في واجهة مع الأحزاب الدينية وفي مواجهة مع زعماء المحاصصة في كل لبنان".

وأشار إلى أنه " في المتن لسنا بمواجهة العونيين الذين وقفوا ضدّ الميليشيات وضد الطائفية وضد استباحة المال العام وضد الإبراء الذين أسموه الإبراء المستحيل بل لا ضد جبران باسيل الذي رشّح سركيس سركيس و"أبو رخوصة" وتحالف مع الجماعة الإسلامية ومع تيّار المستقبل ولسنا بمواجهة الكتائبيين الذين وقفوا ضد الانتداب الفرنسي ليتحقق استقلال البلد ولكننا ضد سامي الجميل الذي "ركض" إلى السعودية عند أول إشارة منهم، ومثله فعل القواتيون الذي يتحالف معهم الجميّل في بعض الدوائر ويتواجه معهم في دوائر أخرى".

وأشار إلى "اننا لسنا في مواجهة القوميين الذين اغتيل زعيمهم أنطون سعادة لأنه أراد توحيد المجتمع وإعادة له العزّة ولكننا ضد أسعد حردان الذي رشح فادي عبود : عدو الأجراء وحقوقهم، والياس بو صعب : شريك الأمراء والولايات المتحدة الأميركية"، مؤكداً "اننا مختلفون عنهم وأنتم مختلفون عنهم. همومكم لا تعنيهم بشيء. نحن خطابنا واحد أينما كنّا. وتجربتنا تثبت أنّنا نفعل ما نقول وأنّنا غير متمسّكين بالموقع إنما متمسّكين بالموقف".