علمت "​النشرة​" أن المفاوضات لانتخاب رئيس للمجلس النيابي الجديد جارٍ على قدم وساق لتأمين أكبر عدد من النواب لاعادة انتخاب نبيه برّي لولاية جديدة، وقد كشفت معلومات ان تكتّل "​لبنان​ القوي" ليس لديه مشكلة في انتخاب برّي لولاية جديدة شرط تسهيل ولادة ​الحكومة​ في أسرع وقت ممكن.
الى ذلك، أوضحت المصادر ان ​المجلس النيابي​ قد يبقى بلا رئيس بعد 20 من الشهر الجاري إذا طالت المفاوضات ليصبح بذلك النائب ​ميشال المر​ رئيس السن له.