تقدمت النائب ​بولا يعقوبيان​ باقتراح قانون لالغاء الألقاب المعتمدة في مخاطبة ومراسلة الرسميين اللبنانيين الموروثة من ​العهد العثماني​ ومن زمن الانتداب الفرنسي، على سبيل المثال لا الحصر: "فخامة"، "دولة"، "معالي"، "سعادة" وما شابهها. ونص الاقتراح في مادته الثانية على وجوب أن يُخاطب جميع الموظفين والمسؤولين كسائر المواطنين بلقب وبخطاب موحد يعتمد حصراً لقب "السيد" أو "السيدة" أو "السادة".
وذكّرت يعقوبيان أنه في عهد رئيس الجمهورية الراحل ​الياس الهراوي​، بتاريخ 16 تشرين الأول 1997، صدر عن حكومة الرئيس الشهيد ​رفيق الحريري​ قراراً يحمل رقم /36/ ألغيت بموجبه الألقاب من "فخامة" و "دولة"، "معالي" و"سعادة"، إلا أن القرار المذكور طبّق لفترة وجيزة أي حتى نهاية عهد الرئيس الهراوي ومن ثم عادت الألقاب لتستخدم في كل مرة يذكر فيها مسؤول لبناني. كذلك تقدم النائب السابق ​محمد قباني​ باقتراح قانون مشابه الا أنه لم يبصر النور.