حصل إشكال في ساحة القدس في مدينة صيدا، بين حرس مكتب الشيخ ماهر حمود وعناصر دورية من قوى الأمن الداخلي، تطوّر إلى إطلاق نار من قبل أحد حراس الشيخ حمود.

وفي التفاصيل، إنّ إشكالًا كان وقع بين شرطي سير في المكان المذكور وإحدى السيارات، قبل حضور دورية لقوى الأمن الداخلي لمعالجة الأشكال، ليتطوّر في ما بعد بين الدورية الأمنية وحرس الشيخ حمود، إلى إطلاق أحد الحراس النار في الهواء، تاركًا المكان.

وسُجّل انتشار للقوى الأمنية الّتي تصرّ على تسليم مطلق النار.